قراءةٌ في العدد المزدوج (26 ـ 27) من مجلّة الاجتهاد والتجديد      أبان بن تغلب      من أحكام الوضوء      شهرة كفاية الغسل مرّة في التطهير من بول الرّضيع      قاعدة السلطنة      النوافل المرتبة في لسان الشارع المقدس      حلية الذبائح      السيد هاشم بن السيد أحمد السلمان      الحيض وأحكامه (1)      فقه التمثيل النيابي (دراسة في الأسس والمباني) 3      المنع من السفر في الشريعة الإسلامية 2      جامع المدرستين المحقق البحراني : الشيخ يوسف بن الشيخ أحمد آل عصفور      الِولاية على المرأة (البِكر أنموذجاً)      المنع من السفر في الشريعة الإسلامية 1      رسالة في منكر الضروري 3   

قائمة المراسلات
كي تكون على صلة بأخبار وجديد الموقع وكي تصلك نشرة الموقع .. سجل معنا

 الاسم:
 
 البريد الإلكتروني:
 

اشتراك
انسحاب

احصائيات

المتواجدون الآن: 2
زوار الموقع 1958091

مسائل وردود
صلاة الآيات
مشرف الموقع | 2011-12-06| Hits [672]

السؤال: نرجوا من سماحتکم شرح کیفیة صلاة الآیات ؟
الجواب: صلاة الآيات ركعتان ، وفي كل ركعة منها خمسة ركوعات ، وكيفية ذلك أن يكبّر ويقرأ سورة الفاتحة وسورة تامة غيرها ، ثم يركع فإذا رفع رأسه من الركوع قرأ سورة الفاتحة وسورة تامة ، ثم يركع وهكذا إلى أن يركع الركوع الخامس ، فإذا رفع رأسه منه هوى إلى السجود وسجد سجدتين كما في الفرائض اليومية ، ثم يقوم فيأتي في الركعة الثانية بمثل ما أتى به في الركعة الاولى ، ثم يتشهد ويسلم كما في سائر الصلوات.
ويجوز الاقتصار في كل ركعة على قراءة سورة الفاتحة مرة وقراءة سورة اُخرى ، بأن يقرأ بعد سورة الفاتحة شيئاً من السورة ـ بشرط أن يكون آية كاملة أو جملة تامة على ـ الأحوط لزوماً ـ ثم يركع فإذا رفع رأسه من الركوع يقرأ جزءاً آخراً من تلك السورة من حيث قطعها ثم يركع ، وهكذا ، ويتم السورة بعد الركوع الرابع ثم يركع ، وكذلك في الركعة الثانية.
ويجوز له التبعيض بأن يأتي بالركعة الأولى على الكيفية الأولى ، ويأتي بالركعة الثانية على الكيفية الاُخرى ، أو بالعكس ، ولها كيفيات أخر لاحاجة إلى ذكرها .
السؤال: متی وقت صلاة الآیات ؟
الجواب: وقت صلاة الآيات في الكسوف والخسوف من ابتداء حدوثهما إلى تمام الانجلاء ـ والأحوط الأولى ـ عدم تأخيرها عن الشروع في الانجلاء ، وأما في غيرهما فتجب المبادرة بمجرد حصول الآية مع ضيق زمانها ، وأما مع سعته فلا يجب البدار ، وان لم يصلّ حتى مضى الزمان المتصل بالآية سقط وجوبها .
السؤال: ما حکم من یعلم بالکسوف بأنّه سیحصل في الیوم الفلاني ولکنّه نسي أن یؤدّي صلاة الآیات ؟
الجواب: اذا کان الکسوف کلیاً ثم علم به بعد ذلك وجب علیه قضاء صلاة الآیات اما اذا کان جزئیاً ولم یعلم به في حال الکسوف بل علم به بعد ذلك فلا قضاء علیه .
السؤال: هل يجوزاستعمال البسملة قبل كل اية اذا كنت ناوية صلات الايات اول خمس ركع سورة من خمس ايات ؟
الجواب: لم ترد البسملة هنا ولكن لاتضر بالصلاة .
السؤال: اذا سمعت بان هناك کسوف او خسوف خارج نطاق المنطقة التي اسکن بها فهل یجب علي اداء صلاة الکسوف او العکس ؟
الجواب: لا يجب .
السؤال: بالنسبة لاداء صلاة الايات نرجو من حضرتكم اعطائنا صورة عن أدائها ، هل يجوز تقسيم صورة الصمد في كل ركعة مع الحمد (نعتبر البسملة آية اضافة الى أربعة آيات السورة تصبح خمسة تقسم على خمس ركعات ) ؟
الجواب: لايجوز على الاحوط اعتبار البسملة آية ولكن يمكن قراءة (لم يلد) في مورد و(لم يولد) في آخر والافضل تجزئة سورة خماسية كالقدر .
السؤال: ذكرتم في مسألة 702من المنهاج (إذا لم يعلم بالكسوف إلى تمام الانجلاء ولم يكن القرص محترقاً كله لم يجب القضاء) وذكرتم في المسألة 714من المنهاج أيضاً(يثبت الكسوف وغيره من الآيات بالعلم وبالاطمئنان الحاصل من أخبار الرمدي أو غيره من المناشيء العقلائية ) :

1- هل أخبار الرمدي المسبق أي قبل وقوع الكسوف مثلاً يدخل تحت عنوان العلم بحيث يجب القضاء في الكسوف الجزئي ؟ وهل ذلك يدخل تحت باب العلم المعلق إذا افترض؟

2- وهل يعتبر أخبار الرمدي حجة حتى ولو لم يبعث إطمئناناً لدى المكلف؟ وهل يشترط فيه حين حجته إذا كان مما يبعث الاطمئنان أن يكون ثقة أو عادلاً؟

3- وهل الشياع المتحصل بعد إخبار الرمدي عبر الصحف وغيرها كان في بعث الاطمئنان ؟

4- عند تضيق وقتها ولم يمكن المكلف من الإتيان بها إلا في السيارة مثلاً بالإيماء ، فهل تصح منه تلك الصلاة؟ وهل يكفي التيمم حين تضيق الوقت؟

5- لو كان المكلف شاك في حدوث الكسوف وخاض المكلف من التحقق من ذلك بنفسه أو بغيره من الضرر لما يلزم في بعض الأحيان من تأثير الأشعة على البصر أو كانت المرأة حاملاً وفاقت من تأثيره على الجنين أو نفسها ، فهل يجب عليها الإتيان بالصلاة بما في الذمة وإذا لم تأتِ بها فهل عليها القضاء إذا كان جزئياً ؟

6- ما المراد منه المناشيء العقلائية في إثبات الكسوف؟

7- ذكرتم في الفصل السادس في المنهاج (1) حول ثبوت الهلال أنه لا يثبت بقول المنجمين، فهل يفرق بين المنجمين وبين الرمدين ، وهل يمكن ثبوت الهلال بالرمدي كما هو في الكسوف ؟
الجواب: ج 1 ـ أخبار الرمدي بوقوع الكسوف في وقت معين وان كان موجباً للعلم والأطمينان .

ج 2 - لا حجية لأخبار الرمدي من حيث هو ولكن إذا أردت الاطمينان بما أخبر به كان الاطمينان حجة ولإدخاله لعدالة الرمدي في ذلك بخلاف وثاقته وخبرويته التامة.

ج 3 - يختلف ذلك حسب اختلاف الموارد والأشخاص فقد يوجب الاطمينان في مورد لشخص ولا يوجبه له في مورد آخر أو في نفس ذلك المورد لغيره.

ج 4 - صح منه بالإيماء إذا لم يتمكن من النزول من السيارة وأدائها على الوجه الاختياري ولم يتمكن أيضاً من أدائها في نفس السيارة مشتملة على الركوع والسجود الحقيقيين ، وهكذا يكفي التيمم إذا خاف فوت الوقت باستعمال الماء في تحصيل الطهارة .

ج 5 - لا يجب الفحص مع الشك من تحقق الكسوف كما لا يجب الإتيان بصلاته أحتياطاً ، ولو علم بتحقق بعد الانجلاء لم يجب القضاء مع عدم احتراق القرص بتمامه .

ج 6 - المقصود بالمناشيء العقلائية لحصول الاطمينان بتحقق الكسوف هي المبادئ الصالحة لحصول الاطمينان به من نظر العقلاء كأخبار مثلاً بخلاف الرؤيا ونحوها ما لا يصلح لذلك في نظرهم.

ج 7 - المقصود بالمنجم والرمدي واحد والعبرة في دخول الشهر الهلالي شرعاً بتحقق الرؤية الفعلية للهلال ولا أثر لأخبار الرمدي بأمكان الرؤية وان أورث الاطمينان وبذلك يختلف عن مسألة الكسوف .
السؤال: عند حدوث كسوف او خسوف وأنا في حالة حيض. هل يجب عليّ قضاء صلاة الآيات أم لا ؟
الجواب: ليس عليك قضاء .
السؤال: في صلاة الایات (للكسوفین) اذا كان القرص قد احترق كلیاً، ولم یعلم به الاّ الانجلاء، فهل یكون القضاء فوریاً بمجرد العلم، ام یجوز فیه التراخي؟
الجواب: یجوز التأخیر فیه .
السؤال: في الاستحاضة المتوسطة او الكثیرة اذا وجبت صلاة الایات فهل یجب علی المراة المستحاضة الوضوء والاغتسال لصلاة الایات ام یكفیها القیام بوظیفتها للصلاة الیومية ؟
الجواب: تفعل بها كما تفعل للیومیة وفي جواز الجمع بینهما بغسل ـ في الكثیرة ـ اذا اتفقت في وقتها وجه ولكنه لا یخلو عن اشكال .
 

صورة عشوائية
صور ندوة فقه التعايش في الشريعة الإسلامية
صور ندوة فقه التعايش في الشريعة الإسلامية